القصيدة الغنائية

القصيدة الغنائية
هي أقدم الأشكال الغنائية العربية وأرقاها ، وحملت الشعر العربى منذ عصر الجاهلية لكن لحنها ظل يرتجل بواسطة المغنى حتى القرن العشرين
ظهرت عوامل أثرت فى تغيير شكل القصيدة المغناة ، وهيا :
ظهور دور الملحن كتخصص مستقل عن الغناء
ظهور المدرسة التعبيرية فى التلحين
ظهر ملحنون أجادوا تلحين القصيدة
القصيدة الملحنة دون ارتجال :
انتقلت القصيدة إلى العصر الحديث ، واصبح على المطربين التقيد بنفس اللحن فى كل مرة تقدم قصيدة بعينها وصار اللحن أداة مميزة للتعريف بالقصيدة
اتسم الأسلوب الجديد فى تلحين القصيدة عموما بالإضافة إلى تكريس المدرسة التعبيرية بعدة سمات أهمها:
ثبات اللحن
تنوع المقامات والإيقاعات
الإضافات الموسيقية ، كالمقدمة والوصلات واللزم
استخدام الأوركسترا الحديثه والآلات الجديدة

X