Posted on Leave a comment

لا تسامحني لكن لا تضيق

لا تسامحني لكن لا تضيق

لا تسامحني ولكن لا تضيق
ما ابيك تضيق يا بسمة شفاتي
افترقنا وانعدم فيني الشهيق
واختنق واقوم والملم شتاتي
كل ضحكه يم غيرك ما تليق
يا غيابك كيف وداني لمماتي
ضعت في بحر الحزن وانا غريق
والبقا لله في باقي باقي حياتي

خلني في دنيتي وسط الحريق
كل طبٍ ما يجمع لي رفاتي
من غيابك صابني جرحن عميق
والمفارق ريحها قاسي وعاتي
صرت اكره عزلتي اغفى وافيق
دالهن مابين حزني وامنياتي
ودي ارحل بس ما ادل مادل الطريق
ضاعت دروبي وانا عالق بذاتي

لا تسامحني ولكن لا تضيق

المزيد

Posted on Leave a comment

التعبير الغنائي

التعبير الغنائي

التعبير الغنائي الغناء له مفعول على عواطف الناس واتجاه تفكيرهم فقد كان تاريخ الغناء صارماً . في تحديد مقاييس جمال الصوت المنفرد ولم يخض في باقي مكونات الأغنية مما ترك لنا الوعي الناقص للأغنية .

مراتب المغنيين :

المغني هو حلقة من الحلقات الأربع الضرورية لكل أغنية

الشاعر: كاتب كلمات الأغنية .

يُعرف الشاعر على أنّه الشخص الذي يقول الشعر وينظمه. ويُعزى سبب تسمية الشاعر بهذا الاسم. لفطنته. وذكائه. ودقة ملاحظته. ومعرفته القوية بالشعر. والشعر هو الكلام الموزون والمُقفّى . ويُطلق عليه اسم القافية .

الملحن : كاتب ومؤلف الحان الأغنية .

المؤلف الموسيقي أو الملحن composer . هو الشخص الذي يؤلف الألحان بكل أنواعها، والملحن هو الذي يفكر ويكتب الموسيقى التي تحتوي على نظام إيقاعي معين يتوقع وجود مترجم لهذا الإيقاع إما مغني أو آلاتي الذين بدورهم يقومون بالأداء لاحقاً، ويتعين عليه ترتيب عناصر الموسيقى في نسق له دلالة.

الموزع : مؤلف الموسيقى المصاحبة للأغنية .

التوزيع الموسيقي أو المُهايأة الموسيقية في أبسط صوره هو عملية توظيف الألات الموسيقية المتنوعة في الجمل اللحنية المختلفة. ومهمة الموزع الموسيقي تكمن في تدوين اللحن، واختيار وتحديد السرعة والإيقاع والجو الموسيقي العام للأغنية، وتوظيف الآلات الموسيقية لكي تخدم الجمل اللحنية.

المغني : مؤدي النص الغنائي .

المغني أو المغنية هو الشخص الذي يستخدم صوته لإنتاج موسيقى . عادة يرافق المغني موسيقيين وآلات موسيقية.

صفة المغني داخل هذه الحلقات المتشابكة هي مراتب ثلاث تتدنى حسب الموهبة وروح الإبداع وهذه المراتب هي :

  • التعبير الغنائي
  • التعبير الغنائي
  • التعبير الغنائي
  • التعبير الغنائي

المغني : إنسان له طاقة صوتية تمكنه من محاكات أغنية .

المبدع : منتج الأغنية فكرياً وجمالياً .

الإبداع هو الإتيان بجديد أو إعادة تقديم القديم بصورة جديدة أو غريبة . التعامل مع الأشياء المألوفة بطريقة غير مألوفة . والقدرة على تكوين شيء جديد، أو دمج الآراء القديمة أو الجديدة في صورة جديدة، أو استعمال الخيال لتطوير وتكييف الآراء حتى تشبع الحاجيات بطريقة جديدة أو عمل شيء جديد ملموس أو غير ملموس بطريقة أو أخرى.

المطرب : مغني موهوب له القدرة على الإبداع داخل قالب الأغنية ذاتها .
المغني : هو مجرد صوت يحفظ الأغنية عن ظهر قلب وله طاقة صوتية . تمكنه من أداء الأغنية وهو دون المبدع بكثير حيث أن رأس ماله هي طاقته الصوتية . وتنقصه القدرة على الارتجال الناجح داخل النص والتجاوب مع حالة الجمهور .

المبدع : هو الذي يجمع بين القدرة على الغناء وبين الإلمام بالإطار النظري والجمالي للأغنية. فرؤيته لها شاملة . وهو مبدع الأغنية ويتربع على هرم المثلث .
المطرب : هو الذي يجمع بين الطاقة الصوتية والقدرة على الإبداع داخل النص. أي أنه فنان ينقش خصوصيته على فن المبدع وعلى الذوق العام للعصر وهو أرفع مرتبة من المغني . وأقدر على الأداء الغنائي الخلاق ……….. التعبير الغنائي m3br

اامزيد